مصادر الفيتامين أ
مصادر الفيتامين أ

نقص “فيتامين أ” المسؤول الأول عن أمراض الزهايمر

نشرت مجلة “أكترا نوروباثولوجي” العلميّة، دراسة جديدة أفادت أنّ تطوّر الإصابة بمرض الزهايمر، يبدأ منذ وجود الجنين في الرحم، وذلك بسبب نقص “فيتامين أ”.

وكانت دراسات سابقة قد أكدت أنّ “فيتامين أ” يساهم في الحفاظ على عمليات الذاكرة، كما أنّه يقلل من خطر الإصابة بضعف القدرات المعرفيّة.

وفي الدراسة المنشورة نتائجها، استخدم الباحثون فئران معدلة جينيًّا، وذلك في محاولة منهم للكشف عن العلاقة بين نقص “فيتامين أ” وإصابة الجنين بالزهايمر، حيث قاموا خلال التجربة بمنع وصول الفيتامين إلى بعض أجنة الفئران، ثمّ أجريت عليهم اختبارات وفحوصات للذاكرة والتعلم.

واكتشف الباحثون من خلال هذه الدراسة، أنّ نقص “فيتامين أ”، أدى إلى زيادة مستويات بروتين “بيتا أميلويد”، وهو ما قلل من قدرات الفئران على التعلم والذاكرة، قارنة مع الفئران التي كانت مستويات الفيتامين لديها طبيعيّة.

وقال الباحثون إنّ هذه النتائج، أشارت إلى تدمير هذه الخلايا، والذي بدأ في مراحل مبكرة من العمر، وبالتحديد خلال وجود الجنين في الرحم.

2575 اجمالي المشاهدات 2 المشاهدات اليوم

شاهد أيضاً

حبوب البن

حبوب البن توفر الحماية من الزهايمر

يتساءل البعض هل حبوب البن آمنة للاستهلاك؟ عادة ما يتم تجفيف حبوب البن وتحميصها، وإعدادها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Sahifa Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.